مرحبا بك عزيزي الزائر اذا كنت تريد ان ترضي الله وتعمل الخير انضم الى الصحبه الحلوه في جمعية الرحمه الخيريه وشعارنا نلتقي على باب الجنه
شبابنا قدموا أروع انجاز حصل في قرية العراقية في القافلة الطبية الخامسة
ملاحظة/ المنتدي يحتاج الي المتصفح الموزيلا حتي يعمل بشكل صحيح ..... للتحميل اضغط هنا

    عفوا........القلب الذى طلبته غير متاح حاليا

    شاطر
    avatar
    shimaa
    نائبة المدير
    نائبة المدير

    انثى
    الحمل
    عدد الرسائل : 2031
    العمر : 32
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 984
    تاريخ التسجيل : 25/10/2008
    السٌّمعَة : 52

    عفوا........القلب الذى طلبته غير متاح حاليا

    مُساهمة من طرف shimaa في الخميس أغسطس 20, 2009 1:11 am

    عفواً .. القلب الذي طلبته غير متاح مؤقتاً !!

    قلبك قد يكون مُغلقاً .. أو خارج نطاق الخدمة !!

    بتحصل كثير مش كدة ؟!

    تكون في موقف محتاج فيه قلبك جداً .. وتيجي تطلبه متلاقيهوش !!


    وانت واقف تصلي .. لسانك شغال .. لكن قلبك مش هنا خالص ..

    نفسك تجيبه .. بس مش عارف !


    وانت بتدعي .. لسانك بيقول ويطلب من ربنا .. وقلبك في وادي تاني خالص !!


    لما بتسمع ان فلان مات .. وتروح معاهم علشان يدفنوه .. وتشوف المقابر بعينك .. وتشوف فلان وهو بيتقفل عليه لوحده ..

    نفسك تبكي .. نفسك قلبك يذوق معنى الخوف من ربنا في الموقف ده ..

    فتيجي تطلب قلبك .. متلاقيهوش !!

    وانت
    صايم .. حاسس انك جعان ، أو عطشان .. بس مش حاسس بلذة الصيام ، رغم انك
    ممكن تكون عارف كويس فضل الصيام وثواب الصائمين .. بس برضو القلب مش هنا ..

    في رمضان .. وانت بتصلي التراويح .. في عز جو العبادة والخشوع .. تيجي تطلب قلبك علشان يذوق الحلاوة واللذة .. متلاقيهوش ..

    فينك يا قلب ؟!!

    للأسف .. القلب غير متاح حالياً !!

    أكيد بتحصل معانا كلنا .. ومحدش فينا معصوم ..

    يبقى تعالوا نتعامل معاه على أنه مرض شائع لازم نشوف له علاج بإذن الله !!


    في عالم الطب .. لما يحبوا يعالجوا أي مرض .. لازم يشخصوه الأول صح ..

    علشان يقدروا يوصفوا الدواء الصح ..

    طيب لو جينا نشخص حالتنا دي .. هنلاقي انها عبارة عن غياب مؤقت لحضور القلب

    ( القلب مشغول مؤقتاً ) ..

    ولو تركنا الحالة كدة من غير علاج .. ممكن تتطور وتتحول إلى انغلاق تام في القلب
    ( والعياذ بالله

    يعني القلب يتقفل و يخرج تماماً عن نطاق الخدمة !!

    " وقالوا قلوبنا غلف "


    .........................
    طيب لو جينا نشخص المرض ده ( انشغال القلب وعدم حضوره ) ..

    تفتكروا تكون أسبابه إيه ؟!

    ممكن يكون قلبك مشغول بحاجة تانية غيرك !!


    ( فلوس - بنات - عربيات - فسح وخروجات - الشغل ومشاكله - الزوجة والولاد .. وهلمّ جراً )

    فتيجي تطلبه في عز ما انت محتاجله .. تلاقيه هناك عندهم .. مشغول بيهم .. ومش فاضيلك !


    * * *

    أو ممكن مثلاً تكون بتعمل ذنب معين ومُصر عليه .. فالذنب ده عامل حاجز بينك وبين قلبك .. وبيقطع أي اتصال ما بينكم ..

    مش قادر تبطل نظر على النساء في الشارع مثلاً ..

    مش قادر تبطل أغاني ..

    مش قادرة تسيب لبسها الضيق اللي اتعودت عليه ..

    أي ذنب من الذنوب اللي بنعملها واحنا مش عارفين انها ذنوب ..

    أو عارفين ، بس مش قادرين نبطلها !

    الذنوب دي للأسف بتقفل القلب وتحجب عنه الرؤية : (

    وبالتالي تحجب عننا لذة الطاعة وحلاوة طعمها ..

    ..........................
    .......

    وطبعاً احنا محتاجين قلوبنا ..

    خصوصاً ان رمضان على الأبواب .. ونفسنا نذوق طعم اللذة وطعم العبادة والشوق في رمضان ..

    عايز لما أطلب قلبي في الصيام .. ألاقيه
    لما أطلبه في الذِكر .. ألاقيه
    لما أطلبه في القيام .. ألاقيه
    في السحور ... ألاقيه
    في الدعاء .. ألاقيه

    عند الفطار ( اللي المفروض هي الفرحة الأولى للصائم ) .. ألاقيه

    طيب إيه الحل ؟

    اننا نبتدي ندور على العلاج !!

    طيب فكروا معايا كدة ..

    إيه ممكن يكون علاج حالتنا دي ؟!

    إيه اللى بيخلى قلبك يرق ويخشع ؟؟

    إيه أكثر حاجه بتأثر فيك وممكن تدمع منها ؟؟

    منقول بس ياريت فعلا نتناقش فيه ونلاقى حل



    لو مهما طال بيا الطريق هامشيه ......وافتح ببانى للامل واناديه وانسى اللى عشته من سنين قبليه تايه ما بين اليأس والاحزان
    اوعاك تقول ان الطريق مقفول ......اصبر وبكره بالامل هاتنول وارمى تكالك على الكريم على طول يزرع فى قلبك من الرضا بستان
    يمكن صحيح العمر بيعدى لكنى حاضن حلمى بتحدى......ليوم هاسيبه يموت ولا يصدى ولا يبقى ليه حدوته كان ياما كان
    avatar
    malak el- donia
    مشرف
    مشرف

    ذكر
    القوس
    عدد الرسائل : 1344
    العمر : 26
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 1162
    تاريخ التسجيل : 25/10/2008
    السٌّمعَة : 41

    رد: عفوا........القلب الذى طلبته غير متاح حاليا

    مُساهمة من طرف malak el- donia في الخميس أغسطس 20, 2009 10:18 am

    الله علي الموضوع الجميييييييييل جدا والجاي فعلا في وقته قبل الشهر العظيم ده

    بصي يا انسه شيماء كلنا اكييييييييد حسينا بالشعور ان قلبنا ده غير متاح

    وبيكون نفسنا اوي نحس بس هو مقفوووول طيب اعمل ايه

    هو فيه حاجه جميله اوي ان شاء الله بتجيب نتيجه حلوه

    القران الكريم ..... القران الكريم لما تقعد كده شويه وتقراه ممكن في الاول كده وانت بتقرا تحس انك بتقرا عادي خالص لأن قلبك مش هنا خاااااااااااالص بس واصل وما تقطعشي وانت بتقرا تدبر شويه في الكلام

    حاجه تانيه الدعاء المريح للقلوب بتاع الشيخ احمد سعيد الدعاء ده فعلا رااااااااااااااااائع ومريح للقولب جداا

    وهو انك تسمع لدعاء من الادعيه دي وتردد وراه وتقول آآآآآآآآآآآآآآآآمين ومن بكاء الناس وتاثرهم انت كمان هاتتاثر

    بس فيه حاجه صغيوره اوي كده

    اول ما تندمج في الحاجه اللي انت عملتها دي وتحس ان قلبك صحي شويه اوعي بعد ما تطلع تاني تموته بانك ترجع تاني للي كنت فيه لأ ده انت اديته زي ما بنقول عندنا لافي الهندسه ال puls اللي تخليه يشتغل هتوقفه تاني

    طيب كفايه كده ومنتظر الردود باذن الله



    الغصن كم يهوي المياه فاتم لي نصف الحياه يا مالك امري وحالي
    avatar
    الملاك الأسود
    مشرف
    مشرف

    ذكر
    العذراء
    عدد الرسائل : 438
    العمر : 33
    الموقع : http://ra7maa.alafdal.net
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 221
    تاريخ التسجيل : 28/10/2008
    السٌّمعَة : 17

    رد: عفوا........القلب الذى طلبته غير متاح حاليا

    مُساهمة من طرف الملاك الأسود في الخميس أغسطس 20, 2009 9:00 pm

    ما شاء الله الموضوع فعلا فى وقته

    هو اهم حاجه من وجهة نظرى ان اى حد بيحصل معاه كده يبقى متأكد من جواه ان مش اللى هو فيه ده الطبيعى .... لا دى حاله وهتروح
    يعنى الطبيعى ف حياتنا الخشوع مش قسوة القلب

    تانى حاجه بقى الدعاء فعلا زى ما أمجد قال ... اى دعاء بيهز القلب
    ولازم بعدها تجرى على الصلاه وتتأسف .... وتبقى فرحان انك رجعت لحالتك الطبيعيه تانى



    [center]
    avatar
    e ahmed
    Admin
    Admin

    ذكر
    العذراء
    عدد الرسائل : 933
    العمر : 32
    العمل/الترفيه : مهندس تحكم ((مستني الجيش))
    الموقع : www.ra7maa.alafdal.net
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 919
    تاريخ التسجيل : 25/10/2008
    السٌّمعَة : 29

    رد: عفوا........القلب الذى طلبته غير متاح حاليا

    مُساهمة من طرف e ahmed في الخميس أغسطس 20, 2009 9:23 pm

    موضوع رائع وحقيقي بيحصل مع كل واحد فينا ..وبنبقى نفسنا نقرب ولكن القلب غير متاح فعلا
    طب وبعدين عايزين حل للمشكله دي ...احنا ممكن نتناقش في الموضع ده وندور على علاج فعلا للحاله دي ومن الحلول فعلا زي ما قلت كده يا امجد
    الدعاء سلاح قوي

    ثانيا


    التغير بمعنى حاول انك تجدد حياتك ...الزاي انت مثلا بتصلي في البيت جرب صلي في الجامع
    حاول تجدد العباده ...الزاي برده يعني اعملها بحب برده مش فاهم استنى عليا هفهمك
    حاول تخلي العباده كل مره تحس بالأحساس ده وتحس ان فيه حاجز نفسي بينك وبين العباده حاول تخلي فيها حاجه جديده .... مثلا جرب زياره شيخ مسن وصلي معاه هتحس بأحساس جديد ورائع
    حاول انك تعمل العباده بحب مش مجرد روتين بتعمله وخلاص ....الأنسان بطبعه بيزهق بسرعه علشان كده لازم تغير وتجدد ممكن تغير اصحابك برده اعمل لنفسك جدول جديد من الأعمال وسبحان الله رمضان بيجي بيكسر الروتين اليومي للأنسان بيحس بحاجه جديده وبيشحنه بطاقه قويه
    تخليه يكمل للسنه الي جايه ............



    avatar
    shimaa
    نائبة المدير
    نائبة المدير

    انثى
    الحمل
    عدد الرسائل : 2031
    العمر : 32
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 984
    تاريخ التسجيل : 25/10/2008
    السٌّمعَة : 52

    رد: عفوا........القلب الذى طلبته غير متاح حاليا

    مُساهمة من طرف shimaa في الجمعة أغسطس 21, 2009 12:44 am

    ما شاء الله عليكم حلول عمليه فعلا ربنا يكرمكم

    هو طبعا القلب ده هو الاساس فى كل حاجه بنعملها

    (ألا ان فى الجسد مضغه اذا صلحت صلح الجسد كله واذا فسدت فسد الجسد كله الا وهى القلب)

    فسبحان الله لما يبقى فعلا الواحد قلبه حاضر وهو بيعمل العباده بيحس براااااااااااااااحه تامه وانه فعلا عايش فى دنيا تانيه او ممكن نقول انه ارتفع اصلا عن الدنيا وبقى فى مكان تانى خالص

    هو تقريبا فى الموضوع ذكر سببين لغياب القلب او انه بيبقى غير متاح

    _انشغال القلب بحاجات غير مفيده

    _الذنوب

    وهى الفكره سبحان الله بحس ان حضور القلب اثناء العباده بيبقى هديه من ربنا وفضل كبييييييييييييير منه انه يحسسك بلذة الطاعه

    يعنى احيانا كل يوم الواحد يدعى وخلاص يعنى بيدعى بس مثلا مش قادر يبكى او مش متأثر بالكلام اللى بيقوله ........وفى يوم كده تلاقى ربنا فاتح عليك اوى اوى ورزقك الخشوع وتلاقيك بتبكى اصلا من غير حتى ماتتكلم

    فى الوقت ده بقى لازم نتمسك باللحظة دى اوى ومانسبهاش بسهوله (ولكن الله حبب اليكم الايمان)

    يعنى ربنا فى اللحظة دى بيبقى حبب ليك الايمان وفتح عليك حاول انت بقى تمسك فيها اوى

    يعنى مش علشان بتدعى ومش حاسس مثلا بالكلام تقول خلاص بقى وتسيب الدعاء اصى مش حاسس بخشوع ........لأ ماينفعش لازم تفضل على باب ربنا وتلح عليه فى الدعاء لانه ان شاء الله هايجى وقت ويفتح عليك

    ونفس الحال فى كل العبادات الذكر.....انى مثلا بذكر ربنا بلسانى وخلاص وقلبى مش حاضر برده خليك وراه اوعى تسيبه لغاية ما هايجى عليك وقت ان شاء الله وتذكر ربنا بقلبك وانت حاسس اوى بالكلام اللى بتقوله

    فى حكمه لابن عطاء الله بيقول فيها

    (لا تترك الذكر لعدم حضورك مع الله فيه لان غفلتك عن وجود ذكر اشد من غفلتك فى وجود ذكره فعسى ان يرفعك من ذكر مع وجود غفله الى ذكر مع وجود يقظه ومن ذكر مع مع وجود يقظه الى ذكر مع وجود حضور ومن ذكر مع وجود حضور الى ذكر مع غيبه عما سوى المذكور(وما ذلك على الله بعزيز)

    يعنى شوف فلا الاخر هاتوصل لأيه لازم احنا بس نتمسك اوى علشان ربنا يفتح علينا ان شاء الله

    ونكمل المرة الجايه بقى



    لو مهما طال بيا الطريق هامشيه ......وافتح ببانى للامل واناديه وانسى اللى عشته من سنين قبليه تايه ما بين اليأس والاحزان
    اوعاك تقول ان الطريق مقفول ......اصبر وبكره بالامل هاتنول وارمى تكالك على الكريم على طول يزرع فى قلبك من الرضا بستان
    يمكن صحيح العمر بيعدى لكنى حاضن حلمى بتحدى......ليوم هاسيبه يموت ولا يصدى ولا يبقى ليه حدوته كان ياما كان
    avatar
    7ob El-7iah
    نائب المدير
    نائب المدير

    ذكر
    الثور
    عدد الرسائل : 2011
    العمر : 27
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 1424
    تاريخ التسجيل : 25/10/2008
    السٌّمعَة : 38

    رد: عفوا........القلب الذى طلبته غير متاح حاليا

    مُساهمة من طرف 7ob El-7iah في الأحد أغسطس 23, 2009 6:35 am

    التبكير إلى الصلاة

    من أهم الأسباب لحضور القلب

    فيه حديث من الرسول فيما معناه انك لما تيجي تذهب إلى المسجد للصلاة متستعجلش

    بس أمشي وأنت عليه السكينة

    ولو تأملنا شوية في الحديث ده هنلاقي انك لو روحت المسجد مستعجل شوية أو سريع في مشيتك ده هيأثر عليك في اثناء صلاتك وعصب عنك مش هتعرف تركز

    أساسا انت ماشي بسرعة سعني جسمك وضعة دلوقتي العجله ومرة واحده وقفت .... هل ينفع الكلام ده اساسا ..... في نظرية اسما القصور الذاتي بتقول ان اي حادة في الدنيا مسنفعش تنتقل من حاله لحالة مرة واحده ( فجأه يعني ) المروحة لما بتشغلها مش بتوصل لسرعتها خبط لزق كده

    ولما تطفيها متقومش واقفة مرة واحده برده

    كذلك البشر انت رايح وسريع اوي في مشيتك اول ما تقف مرة واحده هتلاقي افكراك لسة شغالة الله ينور وتبدأ تفتكر الفلوس والبيت وماما والجمعية وروحنا وعملنا ..... وهتجد صعوبة انك تركز في الصلاة

    عليه الصلاة والسلام لخصها في كلمة واحده (أذهب وعليك السكينة)

    دي حاجة سمعتها وحبيت أضيفها لعلها تفيد



    بس ياقلبى هقولك سر................... خلاص الحيرة لأت لها بر
    والخوف مبأش جوايه ................والحب حكايته معيه
    إستن ياقلبى كمان.................. شوف النور والأمان
    شوف لما بتباء معه ...............شوف لما تعيش جواه
    القلب بيرجع تانى .....................
    avatar
    حور الدنيا
    مراقبة الأقسام
    مراقبة الأقسام

    انثى
    السمك
    عدد الرسائل : 2313
    العمر : 31
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 1305
    تاريخ التسجيل : 26/10/2008
    السٌّمعَة : 49

    رد: عفوا........القلب الذى طلبته غير متاح حاليا

    مُساهمة من طرف حور الدنيا في الثلاثاء أغسطس 25, 2009 2:00 am

    ماشاء الله ربنا يبارك فيكم يارب انتم نعم الصحبه والاخوه

    اللهم ارزقنا الاخلاص في القول والعمل



    اللهم انى استودعك جنينى الذى فى رحمى اللهم احفظه من كل سوء ورده الى عند مولده سالما معافى كامل الخلقة والخلق
    بدون زيادة او نقصان سبحانك يا من لا تضيع ودائعك ولا خاب من استودعك اللهم اجعله سعيدا تقى ولا تجعله جبار شقى اللهم امين يارب العالمين
    avatar
    shimaa
    نائبة المدير
    نائبة المدير

    انثى
    الحمل
    عدد الرسائل : 2031
    العمر : 32
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 984
    تاريخ التسجيل : 25/10/2008
    السٌّمعَة : 52

    رد: عفوا........القلب الذى طلبته غير متاح حاليا

    مُساهمة من طرف shimaa في الأربعاء أغسطس 26, 2009 12:29 pm

    جزاكم الله خيرا

    اعتقد ان معظمنا ينقصه التركيز فى العباده

    يعنى مثلا لو انت ماشى فى الشارع ومروح بيتك اكيد يعنى رجللك هى اللى بتمشيك كده ومش بتفكر انا ماشى ازاى لانك عارف الطريق كويس ده بيتك يعنى

    اما بقى لو ماشى فى طريق انت مش عارفه بتبقى مركز اوى اوى وياترى انا ماشى صح ولا غلط وياترى ادخل يمين ولا شمال

    هى نفس الحكايه لان فى عبادات اتعودنا عليها بقينا خلاص بنعملها من غير تركيز

    لكن لو بقدر الامكان حاولنا نركز ان شاء الله ربنا هايفتح علينا ويرزقنا الخشوع فى العباده

    وعايزين دايما ندعى (اللهم أيقظ قلوبنا)ونلح اوى فى الدعاء

    ومن يكثر قرع الباب يوشك ان يفتح له



    لو مهما طال بيا الطريق هامشيه ......وافتح ببانى للامل واناديه وانسى اللى عشته من سنين قبليه تايه ما بين اليأس والاحزان
    اوعاك تقول ان الطريق مقفول ......اصبر وبكره بالامل هاتنول وارمى تكالك على الكريم على طول يزرع فى قلبك من الرضا بستان
    يمكن صحيح العمر بيعدى لكنى حاضن حلمى بتحدى......ليوم هاسيبه يموت ولا يصدى ولا يبقى ليه حدوته كان ياما كان
    avatar
    ابا يوسف
    عضو مبتدأ
    عضو مبتدأ

    ذكر
    القوس
    عدد الرسائل : 110
    العمر : 35
    العمل/الترفيه : من المهاجرين
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 140
    تاريخ التسجيل : 09/09/2009
    السٌّمعَة : 12

    رد: عفوا........القلب الذى طلبته غير متاح حاليا

    مُساهمة من طرف ابا يوسف في الأحد سبتمبر 13, 2009 7:58 am

    جزاكم الله خيرا واسمحوا لى بالمشاركه معكم
    انى اتفق معكم تماما فى عدم استجابه القلب وهذا شي طبيعي ولهذا سمى بالقلب لكثرة تقلبه
    ولكن ما هى اسباب غيابه وقسوتة
    - عدم المحافظة على الصلاة مع الجماعة وعدم الإتيان إليها مبكرا.
    - هجر القرآن وعدم قراءته بحضور قلب وخشوع وتدبر.
    - الكسب الحرام من الربا والغش في البيع والشراء والرشوة ونحوذلك.
    - الكبر والانتقام للنفس واحتقار الناس والاستهزاء بهم.
    - الظلم. - الركون للدنيا والإغترار بها ونسيان الموت والقبر والدار الآخرة.
    - النظر المحرم إلى النساء أوالمردان. - عدم محاسبة النفس وطول الأمل.
    - كثرة الكلام بغير ذكر الله عز وجل، كثرة الضحك والمزاح، كثرة الأكل، كثرة النوم.
    ومن أسباب قسوة القلوب : - الغضب بلا سبب شرعي.
    - السفر إلى بلاد الكفر للسياحة. - الكذب والغيبة والنميمة.
    - الجليس السوء. - الحقد والحسد والبغضاء.
    ومن أسباب قسوة القلوب: - إضاعة الوقت بغير فائدة وعدم استغلاله في المفيد.
    - الإعراض عن تعلم العلم الشرعي. - إتيان الكهان والسحرة والمشعوذين.
    - استعمال المخدرات والمسكرات والدخان والشيشة (النارجيلة) والمعسل. - عدم قراءة أذكار الصباح وأذكار المساء.
    - سماع الأغاني ومشاهدة الأفلام الخليعة والمجلات الهابطة. - عدم الاهتمام بأمر الدعاء.
    اما وعن كيفيه المعالجة - تعلم العلم الشرعي من القرآن والسنة.
    - المواظبة على قراءة القرآن الكريم بتدبر وخشوع وحضور قلب مع قراءة تفسير القرآن.
    - قراءة سيرة الرسول وأصحابه. - الصدقة (الحرص على صدقة السر).
    - العطف على الفقراء والمساكين والأرامل والمسح على رأس اليتيم.
    - الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. - بر الوالدين والإحسان إليهما. - صلة الأرحام.
    - زيارة المرضى وتخفيف آلامهم ومواساتهم. - زيارة مغاسل الموتى (حضور تغسيل الأموات إذا تيسر ذلك).
    - زيارة المقابر (للرجال فقط). - الإكثار من ذكر الله نعالى.
    - قيام الليل والحرص على ذلك. - التواضع وحسن الخلق.
    - التبكير للصلاة في المسجد. - إفشاء السلام على من عرفت ومن لم تعرف.
    - محاسبة النفس. - صفاء النفوس. - أداء النوافل.
    - الجليس الصالح (مجالس الصالحين). - الحرص على التزود من الدنيا بالعمل الصالح.
    - الزهد بالدنيا، والإعراض عنها، وأخذ الكفاية من متاعها.
    - تذكر يوم القدوم والعرض على الله يوم القيامة للحساب. - حب الغير للغير.
    - عدم الانتقام للنفس، والعفوعن من ظلمك. - دعوة غير المسلمين إلى الإسلام (مكاتب الجاليات).
    - حفظ الجوارح - الكسب الحلال. - سقي الماء.
    - الإسهام قدر المستطاع في بناء المساجد.
    - زيارة البيت الحرام لأداء العمرة مع الاستطاعة. - الهدية (تهادوا تحابوا).
    - الدعاء لإخوانك المسلمين بظهر الغيب. - الرفق بالحيوان والإحسان إليه.
    - المكث بالمسجد بعد الصلوات (وخصوصا بعد صلاة الفجر حتى طلوع الشمس قدر رمح ثم صلاة ركعتين). - زيارة المؤسسات الخيرية والاطلاع على أحوال المسلمينفي العالم.
    - تجهيز غاز في سبيل الله. - إنظار المعسر أوالتجاوز عن شيء من دينه.
    - صيام التطوع. - إصلاح ذات البين.
    - تذكر الجنة ونعيمها وقصورها وأنهارها وزوجاتها وغلمانها والحياة الأبدية التي لا موت فيها ولا تعب ولا نصب وأعظم من ذلك رؤية الله رب العالمين.
    - تذكر النار وجحيمها وسعيرها وأغلالها وزقومها وأوديتها وعقاربها وحياتها وطول المكث فيها، ونعوذ بالله ونستجير بالله من عذاب جهنم. إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَاماً، إِنَّهَا سَاءتْ مُسْتَقَرّاً وَمُقَاماً [الفرقان:65-66].
    - التحدث بنعم الله سبحانه وتعالى. - مراقبة الله في السر والعلن.
    - تذكر الموت وسكراته. - تذكر القبر ووحشته وظلمته وسؤال الملكين.
    - الدعاء والإلحاح على الله سبحانه وتعالى. وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ [غافر:60]. الحذر... الحذر من الاستمرار والتهاون بالذنوب


    عن سهل بن سعد الساعدي قال: قال رسول الله : { إِيَّاكُمْ ‏ ‏وَمُحَقَّرَاتِ ‏‏ الذُّنُوبِ كَقَوْمٍ نَزَلُوا فِي بَطْنِ وَادٍ فَجَاءَ ذَا بِعُودٍ وَجَاءَ ذَا بِعُودٍ حَتَّى أَنْضَجُوا خُبْزَتَهُمْ وَإِنَّ ‏‏ مُحَقَّرَاتِ ‏‏ الذُّنُوبِ مَتَى يُؤْخَذْ بِهَا صَاحِبُهَا تُهْلِكْهُ} رواه أحمد، والطبراني، والبيهقي في شعب الإيمان، وغيرهم، والحديث صحيح.
    أن الاستمرار على الذنوب والتهاون بها سبب رئيس في قسوة القلوب، ولربما لا يوفق العبد بحسن الخاتمة، والعمر فرصة واحدة ولن يتكرر واستفد من وجودك في هذه الحياة بعمل الصالحات والتزود منها، والتخلص من الذنوب والمعاصي، ولا تطل الأمل فقد يفاجئك الموت هذه الليلة على فراشك، فعلينا بالتوبة والرجوع إلى الله
    ..

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أبريل 21, 2018 1:26 am