مرحبا بك عزيزي الزائر اذا كنت تريد ان ترضي الله وتعمل الخير انضم الى الصحبه الحلوه في جمعية الرحمه الخيريه وشعارنا نلتقي على باب الجنه
شبابنا قدموا أروع انجاز حصل في قرية العراقية في القافلة الطبية الخامسة
ملاحظة/ المنتدي يحتاج الي المتصفح الموزيلا حتي يعمل بشكل صحيح ..... للتحميل اضغط هنا

    ![دمـــــوع لونـتـــها الـ ح ــــــــياه]!

    شاطر
    avatar
    محمد قشتى
    عضو مبتدأ
    عضو مبتدأ

    ذكر
    العذراء
    عدد الرسائل : 82
    العمر : 42
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 115
    تاريخ التسجيل : 10/06/2009
    السٌّمعَة : 12

    ![دمـــــوع لونـتـــها الـ ح ــــــــياه]!

    مُساهمة من طرف محمد قشتى في الخميس يونيو 25, 2009 12:56 am





    ![دمـــــوع لونـتـــها الـ ح ــــــــياه]!


    تلك دموعنا تتحرك لما يمليه القلب ..
    بمشاكل وهموم وغدر وكذب ..
    يصف لنا وحشة العالم ..
    وغربتنا في بلد مطموس المعالم ..
    من الفراغ تنهمر ..
    ومن خوالج النفس تنغمر ..
    فهل أكتفينا..؟؟؟
    فهل لما رسمناه من الأحزان رمينا..؟؟؟




    فالدموع تعبر عن مابداخل شيخ مسكين ..
    رسمت على وجهه معالم من ظلم السنين ..
    عرف الأجر فاحتسب ..
    ومازال للخير يرتقب ..
    ملامح وجه توحي بحزن عميق ..
    وبوحه لا يوحي بأن الأسى سلك له أية طريق ..
    يسير في دربه تائه مسكين ..
    ولكن لا يعرف غير الله معين ..
    عرف أنها دنيا زائله ..
    وعند الله ما أتهم عليه من أكاذيب باطله ..
    يرتجي من الله إسترداد حقوقه ..
    قبل أن تقبض روحه ..
    وإن لم يستردها في دنياه ..
    ستبقى له في أخراه ..
    كما قال الرحمن الرحيم ..
    وبشر الصابرين





    وتلك دمعة طفل يتيم ..
    أخذ ما أخذ من قسوة الغاصبين ..
    قتلوا أمه وأباه ..
    بقربه وأمام عيناه ..
    تخبط بين الدماء والأنين ..
    وللغربه والوحده سجين ..
    لا يعرف ما سيواجهه من الغدر ..
    وهل الإحتلال سيعايشه طوال العمر ..
    لم يعرف بدنياه معنى البراءه ..
    بل عرف الكفاح لتحقيق النصر والشهاده ..
    جزم بأن كل قدرة الله وقضاءه ..
    فاجتهد بعمله ودعاءه ..
    ذهب ليدافع عن إسلامه وعروبته ..
    حتى حقق كل مآربه ..
    وأنقبضت روحه للباري الأمين ..
    غداً سيلتقي بأحبابه في جنة النعيم .



    وتلك دموع شهم أسير ..
    لم يذق من بعد أسره يوم يسير ..
    فاضت دموعه على أطفاله ..
    وشكى إلى الله حاله ..
    تذكر أهله وأصحابه ..
    وما حالهم بعد ما أصابه ..
    تلون جسده بإصابات أعداءه ..
    ولم يأبه فالجنة ميعاده ..
    أشتاق لحضن أمه ..
    وذلك الصوت الذي يجمعه ويلمه ..
    حسب ما مضى من السنين ..
    وما بقي لعذابه إلا طعنة من سكين ..
    تقضي على حياته ..
    ليلتقي بأحبابه ..
    في جنة هي ميعاده ..
    يوم كل يلقى حسابه ..




    وتقابلها دعوات أمه المسكينه ..
    له العوده ولزوجته الصبر والسكينه ..
    حضنها أشتاق إليه ..
    وصوتها بعيد ينادي عليه ..
    تقطعه العبرات ..
    وتألمه الحسرات ..
    تغمض عينيها فتراه أمامها ..
    وتفتحها لتراه قد حقق أحلامها ..
    بطل مسلم شجاع ..
    عاهد نفسه بأن يقدم كل ما يستطيع من الدفاع ..
    تطلب له الشهاده ..
    أو العودة منصوراً إلى بلاده ..
    فقط يتحرر من ظلم من أباده ..
    تتخيله يعود فيرى ما شب من أبنائه ..
    وما شي تبدل من غيابه ..
    يتخيلون في الأسر عذابه ..
    فيتمنون لو يفدوه ليخففوا عنه ألامه ..
    تلك هي تربية زوجته الحسنه ..
    التي لعودته صابرة محتسبه ..





    وما حال دموع عائلة فقيره ..
    قاست أياماً وليالي مريره ..
    لا ترتجي اللبس والشراء ..
    فقط تريد لبقائها الغذاء ..
    لا تملك لطفلها الدواء ..
    ترتجي من ربها الشفاء ..
    كل فجر يوم شقاء ..
    وبؤس وألم كل مساء ..
    وإذا وجدت ما يكفيها من غذاء ..
    تجعله لأطفالها فداء ..
    تتضرع لربها بالدعاء ..
    يارب أزل عنا هذا البلاء ..
    تجتهد لربها بالعباده ..
    حتى لا يكون هذا غضباً أصابه ..
    تشكره ليل نهار ..
    وتفعل الطاعات بالسر والجهار ..
    ربنا أرزقنا بالخيرات ..
    يارب أن عاهدنا أنفسنا على فعل الطاعات ..
    وأن لا يدخل ذمتنا شي من المنكرات ..
    يا سميع يا مجيب الدعوات ..




    وتلك العيون غطتها الدموع ..
    خوفاً من الله وخضوع ..
    لاتنام الليل تدعوه ..
    وعند كل صلاة ترجوه ..
    تطلب من ربها الغفران ..
    والعتق من النيران ..
    تنظر إلى الكون نظرة متعجبه ..
    سبحان من خلق هذا فأبدعه ..
    ترجوا ثوابه ..
    وتخشى عقابه ..
    تتذكر الجنه وزينتها ..
    وتبكي عند ذكر النار وشدتها ..
    سرت قشعريرة بجسده ..
    عند قراءته ليوم القيامه وعظمته ..
    طمئن قلبه ..
    فالله لا يخلف وعده ..


    avatar
    e ahmed
    Admin
    Admin

    ذكر
    العذراء
    عدد الرسائل : 933
    العمر : 32
    العمل/الترفيه : مهندس تحكم ((مستني الجيش))
    الموقع : www.ra7maa.alafdal.net
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 919
    تاريخ التسجيل : 25/10/2008
    السٌّمعَة : 29

    رد: ![دمـــــوع لونـتـــها الـ ح ــــــــياه]!

    مُساهمة من طرف e ahmed في الخميس يونيو 25, 2009 1:53 am

    بصراحه مواضيعك جميعها لها نكهة خاصه اخي محمد
    وهذا الموضوع وهذه الكلمات جعلتني وكأني انظر الى لوحة رسمها اعظم فنانين العالم
    كلمات مؤثره جدا ورائعه



    avatar
    حور الدنيا
    مراقبة الأقسام
    مراقبة الأقسام

    انثى
    السمك
    عدد الرسائل : 2313
    العمر : 31
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 1305
    تاريخ التسجيل : 26/10/2008
    السٌّمعَة : 49

    رد: ![دمـــــوع لونـتـــها الـ ح ــــــــياه]!

    مُساهمة من طرف حور الدنيا في الخميس يونيو 25, 2009 2:54 am



    وتلك العيون غطتها الدموع ..
    خوفاً من الله وخضوع ..
    لاتنام الليل تدعوه ..
    وعند كل صلاة ترجوه ..
    تطلب من ربها الغفران ..
    والعتق من النيران ..
    تنظر إلى الكون نظرة متعجبه ..
    سبحان من خلق هذا فأبدعه ..
    ترجوا ثوابه ..
    وتخشى عقابه ..
    تتذكر الجنه وزينتها ..
    وتبكي عند ذكر النار وشدتها ..
    سرت قشعريرة بجسده ..
    عند قراءته ليوم القيامه وعظمته ..
    طمئن قلبه ..
    فالله لا يخلف وعده ..




    الله

    يـاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه

    ربنا يعزك يااستاذ محمد علي الكلمات الرائعه دي

    اللهم ارزقنا قلبا خاشعا وعينا باكيه راجيه رحمتك ياارحم الراحمين يالله



    اللهم انى استودعك جنينى الذى فى رحمى اللهم احفظه من كل سوء ورده الى عند مولده سالما معافى كامل الخلقة والخلق
    بدون زيادة او نقصان سبحانك يا من لا تضيع ودائعك ولا خاب من استودعك اللهم اجعله سعيدا تقى ولا تجعله جبار شقى اللهم امين يارب العالمين
    avatar
    محمد قشتى
    عضو مبتدأ
    عضو مبتدأ

    ذكر
    العذراء
    عدد الرسائل : 82
    العمر : 42
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 115
    تاريخ التسجيل : 10/06/2009
    السٌّمعَة : 12

    رد: ![دمـــــوع لونـتـــها الـ ح ــــــــياه]!

    مُساهمة من طرف محمد قشتى في الخميس يونيو 25, 2009 6:21 pm

    e ahmed كتب:بصراحه مواضيعك جميعها لها نكهة خاصه اخي محمد
    وهذا الموضوع وهذه الكلمات جعلتني وكأني انظر الى لوحة رسمها اعظم فنانين العالم
    كلمات مؤثره جدا ورائعه
    الله يعزك اخوى الكريم /احمد
    على ردك الطيب المتميز
    ولا حرمنا شرف مرورك الغالى على الدوام
    avatar
    محمد قشتى
    عضو مبتدأ
    عضو مبتدأ

    ذكر
    العذراء
    عدد الرسائل : 82
    العمر : 42
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 115
    تاريخ التسجيل : 10/06/2009
    السٌّمعَة : 12

    رد: ![دمـــــوع لونـتـــها الـ ح ــــــــياه]!

    مُساهمة من طرف محمد قشتى في الخميس يونيو 25, 2009 6:26 pm

    حور الدنيا كتب:


    وتلك العيون غطتها الدموع ..
    خوفاً من الله وخضوع ..
    لاتنام الليل تدعوه ..
    وعند كل صلاة ترجوه ..
    تطلب من ربها الغفران ..
    والعتق من النيران ..
    تنظر إلى الكون نظرة متعجبه ..
    سبحان من خلق هذا فأبدعه ..
    ترجوا ثوابه ..
    وتخشى عقابه ..
    تتذكر الجنه وزينتها ..
    وتبكي عند ذكر النار وشدتها ..
    سرت قشعريرة بجسده ..
    عند قراءته ليوم القيامه وعظمته ..
    طمئن قلبه ..
    فالله لا يخلف وعده ..




    الله

    يـاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااه

    ربنا يعزك يااستاذ محمد علي الكلمات الرائعه دي

    اللهم ارزقنا قلبا خاشعا وعينا باكيه راجيه رحمتك ياارحم الراحمين يالله

    اللهم امين يارب العالمين
    جزاك الله تعالى الجنه اخى
    حور الدنيا
    على ردك الطيب الجميل
    ومرورك الندى العذب

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يونيو 20, 2018 2:30 pm