مرحبا بك عزيزي الزائر اذا كنت تريد ان ترضي الله وتعمل الخير انضم الى الصحبه الحلوه في جمعية الرحمه الخيريه وشعارنا نلتقي على باب الجنه
شبابنا قدموا أروع انجاز حصل في قرية العراقية في القافلة الطبية الخامسة
ملاحظة/ المنتدي يحتاج الي المتصفح الموزيلا حتي يعمل بشكل صحيح ..... للتحميل اضغط هنا

    نصف قارورة عطر

    شاطر
    avatar
    فاطمه
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    انثى
    الجدي
    عدد الرسائل : 160
    العمر : 28
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 59
    تاريخ التسجيل : 10/02/2009
    السٌّمعَة : 5

    نصف قارورة عطر

    مُساهمة من طرف فاطمه في السبت فبراير 28, 2009 12:23 am



    <img width="655" border="0" height="226">
    نصف قارورة عطر


    حين
    وقفت المعلمة أمام الصف الخامس في أول يوم تستأنف فيه الدراسة، وألقت على
    مسامع التلاميذ جملة لطيفة تجاملهم بها، نظرت لتلاميذها وقالت لهم: إنني
    أحبكم جميعاً، هكذا كما يفعل جميع المعلمين والمعلمات، ولكنها كانت تستثني
    في نفسها تلميذاً يجلس في الصف الأمامي


    يدعى تيدي ستودارد

    لقد
    راقبت السيدة تومسون الطفل تيدي خلال العام السابق، ولاحظت أنه لا يلعب مع
    بقية الأطفال، وأن ملابسه دائماً متسخة، وأنه دائماً يحتاج إلى حمام،
    بالإضافة إلى أنه يبدو شخصاً غير مبهج، وقد بلغ الأمر أن السيدة تومسون
    كانت تجد متعة في تصحيح أوراقه بقلم أحمر عريض الخط، وتضع عليها علامات
    xبخط عريض، وبعد ذلك تكتب عبارة "راسب" في أعلى تلك الأوراق


    وفي
    المدرسة التي كانت تعمل فيها السيدة تومسون، كان يطلب منها مراجعة السجلات
    الدراسية السابقة لكل تلميذ، فكانت تضع سجل الدرجات الخاص بتيدي في
    النهاية. وبينما كانت تراجع ملفه فوجئت بشيء ما


    لقد
    كتب معلم تيدي في الصف الأول الابتدائي ما يلي: "تيدي طفل ذكي ويتمتع بروح
    مرحة. إنه يؤدي عمله بعناية واهتمام، وبطريقة منظمة، كما أنه يتمتع بدماثة
    الأخلاق


    وكتب
    عنه معلمه في الصف الثاني: "تيدي تلميذ نجيب، ومحبوب لدى زملائه في الصف،
    ولكنه منزعج وقلق بسبب إصابة والدته بمرض عضال، مما جعل الحياة في المنزل
    تسودها المعاناة والمشقة والتعب


    أما
    معلمه في الصف الثالث فقد كتب عنه: "لقد كان لوفاة أمه وقع صعب عليه.. لقد
    حاول الاجتهاد، وبذل أقصى ما يملك من جهود، ولكن والده لم يكن مهتماً، وإن
    الحياة في منزله سرعان ما ستؤثر عليه إن لم تتخذ بعض الإجراءات


    بينما
    كتب عنه معلمه في الصف الرابع: "تيدي تلميذ منطو على نفسه، ولا يبدي
    الكثير من الرغبة في الدراسة، وليس لديه الكثير من الأصدقاء، وفي بعض
    الأحيان ينام أثناء الدرس


    وهنا
    أدركت السيدة تومسون المشكلة، فشعرت بالخجل والاستحياء من نفسها على ما
    بدر منها، وقد تأزم موقفها إلى الأسوأ عندما أحضر لها تلاميذها هدايا عيد
    الميلاد ملفوفة في أشرطة جميلة وورق براق، ما عدا تيدي. فقد كانت الهدية
    التي تقدم بها لها في ذلك اليوم ملفوفة بسماجة وعدم انتظام، في ورق داكن
    اللون، مأخوذ من كيس من الأكياس التي توضع فيها الأغراض من بقالة، وقد
    تألمت السيدة تومسون وهي تفتح هدية تيدي، وانفجر بعض التلاميذ بالضحك
    عندما وجدت فيها عقداً مؤلفاً من ماسات مزيفة ناقصة الأحجار، وقارورة عطر
    ليس فيها إلا الربع فقط.. ولكن سرعان ما كف أولئك التلاميذ عن الضحك عندما
    عبَّرت السيدة تومسون عن إعجابها الشديد بجمال ذلك العقد ثم لبسته على
    عنقها ووضعت قطرات من العطر على معصمها. ولم يذهب تيدي بعد الدراسة إلى
    منزله في ذلك اليوم. بل انتظر قليلاً من الوقت ليقابل السيدة تومسون ويقول
    لها: إن رائحتك اليوم مثل رائحة والدتي


    وعندما
    غادر التلاميذ المدرسة، انفجرت السيدة تومسون في البكاء لمدة ساعة على
    الأقل، لأن تيدي أحضر لها زجاجة العطر التي كانت والدته تستعملها، ووجد في
    معلمته رائحة أمه الراحلة!، ومنذ ذلك اليوم توقفت عن تدريس القراءة،
    والكتابة، والحساب، وبدأت بتدريس الأطفال المواد كافة "معلمة فصل"، وقد
    أولت السيدة تومسون اهتماماً خاصاً لتيدي، وحينما بدأت التركيز عليه بدأ
    عقله يستعيد نشاطه، وكلما شجعته كانت استجابته أسرع، وبنهاية السنة
    الدراسية، أصبح تيدي من أكثر التلاميذ تميزاً في الفصل، وأبرزهم ذكاء،
    وأصبح أحد التلايمذ المدللين عندها


    وبعد مضي عام وجدت السيدة تومسون مذكرة عند بابها للتلميذ تيدي، يقول لها فيها: "إنها أفضل معلمة قابلها في حياته

    مضت
    ست سنوات دون أن تتلقى أي مذكرة أخرى منه. ثم بعد ذلك كتب لها أنه أكمل
    المرحلة الثانوية، وأحرز المرتبة الثالثة في فصله، وأنها حتى الآن مازالت
    تحتل مكانة أفضل معلمة قابلها طيلة حياته


    وبعد
    انقضاء أربع سنوات على ذلك، تلقت خطاباً آخر منه يقول لها فيه: "إن
    الأشياء أصبحت صعبة، وإنه مقيم في الكلية لا يبرحها، وإنه سوف يتخرج
    قريباً من الجامعة بدرجة الشرف الأولى، وأكد لها كذلك في هذه الرسالة أنها
    أفضل وأحب معلمة عنده حتى الآن


    وبعد
    أربع سنوات أخرى، تلقت خطاباً آخر منه، وفي هذه المرة أوضح لها أنه بعد أن
    حصل على درجة البكالوريوس، قرر أن يتقدم قليلاً في الدراسة، وأكد لها مرة
    أخرى أنها أفضل وأحب معلمة قابلته طوال حياته، ولكن هذه المرة كان اسمه
    طويلاً بعض الشيء، دكتور ثيودور إف. ستودارد


    لم
    تتوقف القصة عند هذا الحد، لقد جاءها خطاب آخر منه في ذلك الربيع، يقول
    فيه: "إنه قابل فتاة، وأنه سوف يتزوجها، وكما سبق أن أخبرها بأن والده قد
    توفي قبل عامين، وطلب منها أن تأتي لتجلس مكان والدته في حفل زواجه، وقد
    وافقت السيدة تومسون على ذلك"، والعجيب في الأمر أنها كانت ترتدي العقد
    نفسه الذي أهداه لها في عيد الميلاد منذ سنوات طويلة مضت، والذي كانت إحدى
    أحجاره ناقصة، والأكثر من ذلك أنه تأكد من تعطّرها بالعطر نفسه الذي
    ذَكّرهُ بأمه في آخر عيد ميلاد


    واحتضن
    كل منهما الآخر، وهمس (دكتور ستودارد) في أذن السيدة تومسون قائلاً لها،
    أشكرك على ثقتك فيّ، وأشكرك أجزل الشكر على أن جعلتيني أشعر بأنني مهم،


    وأنني يمكن أن أكون مبرزاً ومتميزاً

    فردت
    عليه السيدة تومسون والدموع تملأ عينيها: أنت مخطئ، لقد كنت أنت من علمني
    كيف أكون معلمة مبرزة ومتميزة، لم أكن أعرف كيف أعلِّم، حتى قابلتك


    تيدي
    ستودارد هو الطبيب الشهير الذي لديه جناح باسم مركز "ستودارد" لعلاج
    السرطان في مستشفى ميثوددست في ديس مونتيس ولاية أيوا بالولايات المتحدة
    الأمريكية، ويعد من أفضل مراكز العلاج ليس في الولاية نفسها وإنما على
    مستوى الولايات المتحدة الأمريكية


    إن
    الحياة ملأى بالقصص والأحداث التي إن تأملنا فيها أفادتنا حكمة واعتباراً.
    والعاقل لا ينخدع بالقشور عن اللباب، ولا بالمظهر عن المخبر، ولا بالشكل
    عن المضمون. يجب ألا تتسرع في إصدار الأحكام، وأن تسبر غور ما ترى، خاصة
    إذا كان الذي أمامك نفساً إنسانية بعيدة الأغوار، موّارة بالعواطف،
    والمشاعر، والأحاسيس، والأهواء، والأفكار. أرجو أن تكون هذه القصة موقظة
    لمن يقرؤها من الآباء والأمهات، والمعلمين والمعلمات، والأصدقاء والصديقات




    فهل يوجد أمثال هذه المعلمه الآن
    avatar
    shimaa
    نائبة المدير
    نائبة المدير

    انثى
    الحمل
    عدد الرسائل : 2031
    العمر : 31
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 984
    تاريخ التسجيل : 25/10/2008
    السٌّمعَة : 52

    رد: نصف قارورة عطر

    مُساهمة من طرف shimaa في السبت فبراير 28, 2009 12:34 am

    جميلة اوى القصة يافاطمة

    ربنا يحبك يارب

    هى الحياة كده كل يوم الواحد بيتعلم حاجة وبيقابله مواقف كتير بس لازم يتعلم منها وماتعديش عليه كده

    وهو بدام السيدة تومسون موجودة يبقى اكيد فى زيها كتير بس يعنى مش كتير اوى

    وفعلا لازم الواحد يتروى قبل ما يصدر اى حكم على شخص لازم يعاشره الاول وبعدين ساعتها ممكن يحكم ويكون حكمه صحيح



    لو مهما طال بيا الطريق هامشيه ......وافتح ببانى للامل واناديه وانسى اللى عشته من سنين قبليه تايه ما بين اليأس والاحزان
    اوعاك تقول ان الطريق مقفول ......اصبر وبكره بالامل هاتنول وارمى تكالك على الكريم على طول يزرع فى قلبك من الرضا بستان
    يمكن صحيح العمر بيعدى لكنى حاضن حلمى بتحدى......ليوم هاسيبه يموت ولا يصدى ولا يبقى ليه حدوته كان ياما كان
    avatar
    حور الدنيا
    مراقبة الأقسام
    مراقبة الأقسام

    انثى
    السمك
    عدد الرسائل : 2313
    العمر : 30
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 1305
    تاريخ التسجيل : 26/10/2008
    السٌّمعَة : 49

    رد: نصف قارورة عطر

    مُساهمة من طرف حور الدنيا في السبت فبراير 28, 2009 3:47 am

    الله
    جميله اوي يافاطمه ومؤثره جدا
    بجد الانسان لما بيكون عنده القدره انه يغير انسان للافضل او الاسوء بيقدر
    اي انسان بايده انه يبني مصير انسان ويوجه نحو هدفه بكلمه او ابتسامه
    شعور جميل انك تكون سبب في وصول انسان لغايته وتحقيق اماله
    شعور جميل انك تعيد بناء شئ علي وشك النهيار وتشوفه بيكبر يوم عن يوم ويفضل شاكر ليك الجميل

    جزاكي الله خيرا يافاطمه



    اللهم انى استودعك جنينى الذى فى رحمى اللهم احفظه من كل سوء ورده الى عند مولده سالما معافى كامل الخلقة والخلق
    بدون زيادة او نقصان سبحانك يا من لا تضيع ودائعك ولا خاب من استودعك اللهم اجعله سعيدا تقى ولا تجعله جبار شقى اللهم امين يارب العالمين
    avatar
    الملاك الحائر
    مشرفه
    مشرفه

    انثى
    عدد الرسائل : 501
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 598
    تاريخ التسجيل : 18/02/2009
    السٌّمعَة : 32

    رد: نصف قارورة عطر

    مُساهمة من طرف الملاك الحائر في السبت فبراير 28, 2009 6:40 pm


    ربنا يبارك فيكي يا فاطمة ياااااااااااااااااااااااارب بجد القصة تحفة جدااااا

    فعلا كتير من الناس وبالذات المعلمين ممكن بشويه حكمة يغير مصير ناس كتييييييييييييييييييير...يعني من غير الدور اللي لعبته المعلمة دي كان ممكن ثيودور يكمل في الفشل وهيلاقي مليون بني آدم يساعده على كده....سبحان الله

    ونبينا صلى الله عليه وسلم كان بيركز جدا على الموضوع ده ومن جمال اسلوبه اتربى الصحابة اللي ربوا أجيال كونت أمة كانت -وإن شاء الله هتكون- أعظم الأمم

    سبحان الله ممكن الواحد يقول كلمة أو ابتسامة أو عمل موقف معين قدام شخص يغير له حياته تمااااااااااااااما... وكل واحد فينا لو اتكلم ممكن يقول مليون قصة على مواقف يا اما غيرت حيياته أو عقدتله حياته

    ربنا يكرمك يا طماطم على الموضوع الجميييييييييل ده لأنه فعلا أثر فيا قووووووووي


    avatar
    فاطمه
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    انثى
    الجدي
    عدد الرسائل : 160
    العمر : 28
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 59
    تاريخ التسجيل : 10/02/2009
    السٌّمعَة : 5

    رد: نصف قارورة عطر

    مُساهمة من طرف فاطمه في السبت فبراير 28, 2009 9:23 pm

    ربنا يخليكم
    الحكم على الناس بيكون صعب واكيد المدرسين هما اكتر ناس بيوجهوا الحكايه دي عشان هما ليهم الظاهر الطالب الشاطر الطالب المتفاءل الطالب الي على وجه ابتسامه
    وبالتالي هتكون المعامله والتفاعل معاهم

    هي عموما معامله الطلاب صعبه اووي في كل حاجه
    avatar
    الملاك الأسود
    مشرف
    مشرف

    ذكر
    العذراء
    عدد الرسائل : 438
    العمر : 33
    الموقع : http://ra7maa.alafdal.net
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 221
    تاريخ التسجيل : 28/10/2008
    السٌّمعَة : 17

    رد: نصف قارورة عطر

    مُساهمة من طرف الملاك الأسود في السبت فبراير 28, 2009 11:44 pm

    يااااااااااااااااااااه
    ايه ده
    ما شاء الله ....... بجد يافاطمه قصه تحفه ونادر جدا انى اقعد اقرا مواضيع كبيره كده بس فعلا القصه رااااائعه ومتعرفيش القصه دى لمستنى من جوه قد ايه
    شكرا ليكى مره تانيه

    وبجد الولحد ممكن يلاقى ناس فى حياته تكون بتشجعه وتحمسه زى اقرب الناس ليه

    بس هو فيه حد زى السيده طومسون دى دلوقتى

    يارب يكون فيه

    هناك فرق شاسع بين ان تقرأ او ان تسمع

    وان
    تخوض التجربه




    [center]
    avatar
    فاطمه
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    انثى
    الجدي
    عدد الرسائل : 160
    العمر : 28
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 59
    تاريخ التسجيل : 10/02/2009
    السٌّمعَة : 5

    رد: نصف قارورة عطر

    مُساهمة من طرف فاطمه في الأحد مارس 01, 2009 1:07 am

    ربنا يبارك فيك يا بشمهندس
    والحمد الله ان القصه عجبتك
    avatar
    بتول
    عضو فعال
    عضو فعال

    انثى
    الحمل
    عدد الرسائل : 650
    العمر : 34
    العمل/الترفيه : مهندسة شبكات
    الموقع : http://forum.amrkhaled.net/showthread.php?t=235523
    مزاجك ايه النهرده :
    نقاط : 396
    تاريخ التسجيل : 08/11/2008
    السٌّمعَة : 9

    رد: نصف قارورة عطر

    مُساهمة من طرف بتول في الثلاثاء مايو 26, 2009 8:17 am

    القصة جميلة اوي
    وهي من اجمل القصص اللي قراتها
    وفيها عبر كتير ومنها منحكمش على حد غير لما نعرف هو بيعمل كده ليه
    ربنا يكرمك يافاطمة



    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ
    جمعية الرحمة الخيرية بالمنوفية .... موعدنا .......في الفردوس الاعلى ان شاء الله

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 6:26 pm